اعلانات

ولد صيبوط: "المعارضة تريد إثارة الفوضى وتخريب ممتلكات المواطنين"

جمعة, 11/17/2017 - 11:21

تطل علينا معارضة البيانات كل يوم ببيان مطول جديد عن ما تسميها الوضعية الصعبة التي يعيشها المواطنون ، وتعشش في مخيلة معارضة عاجزة عن القيام بنقطة صحفية في وقتها المحدد ، بل عاجزة عن توزيع بيان على مجموعة من الصحفيين ، ومع ذلك تتحدث عن معاناة المواطنين وعن دعوات للتظاهر الهدف الأول والأخير منها هو الفوضى وتخريب ممتلكات المواطنين ، فلما ذا تتظاهر المعارض ، وأين هي تلك المعارضة من الإنجازات الملموسة لنظام فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز القائد الرمز الفذ الذي استطاع في فترة وجيزة وبعمل وطني وجيز أن تحتل بلادنا مرتبة تليق بها بين الأمم ، وأصبحت دولة يحسب لها حسابها في المنطقة فلا يمكن تجاهل دورها في حل عدد من الصراعات بالمنطقة ليس آخرها الأزمة الغامبية .

إن معارضة تخدر الشعب وتريد الفوضى لهي معارضة فاشلة ، فشلت في استمالة أصوات الشعب في الانتخابات وتريد استمالته بالفوضى ، وهي سياسية غير مجدية مع مجتمعنا الذي بدأ يشق طريقه نحو التقدم والازدهار في ظل الحكم الرشيد لفخامة رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز ، فالشعب يعلم أن ما حققه النظام الحالي لم يتحقق خلال الخمسين سنة الماضية ، فموريتانيا رغم أنها في منطقة موسومة بالإرهاب إلا أنها استطاعت بفعل مقاربتها الأمنية التي شهد الأعداء بنجاحها قبل الأصدقاء أن تشكل استثناء في المنطقة بفعل بناء رئيس الجمهورية لجيش قوي مجهز بالعدة والعتاد وكادر بشري متخصص ،  فالجيش الموريتاني حاليا من أقوى الجيوش في المنطقة تسليحا وجاهزية ، ويشارك بفاعلية في حفظ السلام بعدة مناطق إفريقية تحت مظلة الأمم المتحدة التي أشاد عدد من قادتها الميدانيين بالقوات الموريتانية وتنظيمها وتفانيها في عملها

ومما لا شك فيه ولا مراء أن عهد رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز سيبقى في ذاكرة الموريتانيين وسيمجدونه ففي عهد عزيز تم فتح إذاعة القرآن الكريم ، وقناة المحظرة وطبع المصحف الشريف ويجري تشييد أكبر مسجد بالعاصمة نواكشوط ، وتم اكتتاب أئمة المساجد وتوزيع المساعدات العينية عليهم بسخاء .

ويكفي الرئيس شرفا أنه طرد سفير الكيان الصهيوني من نواكشوط في خطوة فاجأت المراقبين وهلل لها الشعب وكبر ، ولن يضره ركوب معارضة البيانات لموجة حكم المحكمة على المسيئ للجناب النبوي ، وهو الذي أصدر أوامره للمحكمة العليا بالنظر في حكم محكمة نواذيبو ، وأصدر في اجتماع الحكومة اليوم مشروعا يقضي بإعدام المسيئ للذات الإلهية والأنبياء والرسل .

وفي عهد الرئيس عزيز الميمون تم تحرير الفضاء السمعي والبصري واحتلت موريتانيا لمرات متتالية صدارة الدول العربية في حرية التعبير واستطاعت الشرائح التي عاشت الغبن والتهميش و الإقصاء أن ترفع مظالمها و تتحدث عن واقعها المرير الذى ظلت تتجرعه في أداوبه والمدن والقرى بعد ما تم إنشاء ترسانة قانونية تجرم العبودية و الإسترقاق والعنف ضد المرأة وتشغيل القصر ، وتم إنشاء محاكم خاصة بقضايا العبودية ، ووكالة للتضامن تحارب الفقر ورواسب الرق.

في ظل عهد الرئيس المؤسس لموريتانيا الغد تم تكريم أبطال المقاومة وشهداء حرب الصحراء ، والمقيطي وتورين ، وكتابة تاريخ المقاومة ، وتكريم الشهداء بإضافة خطين أحمرين إلى العلم ،تكريما لشهداء المقاومة .

في ظل عهد نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز تم بناء مطار أم تونسي الدولي ،الذي يعد من أكبر المطارات في المنطقة ، وبناء جامعة نواكشوط العصرية وجامعة العيون الإسلامية ، وشيد العديد من المستشفيات، الإنكولوجيا ، الكسور ،الحروق ، الأمومة والطفولة ، وهناك المزيد من المؤسسات قيد الإنشاء .

في ظل نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز تم إنشاء الموانئ البحرية في تانيت وانجاكو توسعة ميناءي نواكشوط ونواذيبو ، كما تم إنشاء العديد من الطرق الوطنية المعبدة والأرصفة المدعمة وفك العزلة ......

في ظل نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز كانت هناك سنة للتعليم وعرف فيه التعليم قفرة نوعية تجسدت في تجربة مدارس الإمتياز الرائدة ، وتم فتح مدرسة لتكوين المعلمين في أكجوجة و كيهيدي وتفعيل مدرستي لعيون ونواكشوط .

في ظل نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز تم فتح المدرسة المتعددة الأختصاصات في ألاك  مدرسة المعادن والمراكز المهنية ، المدرسة العسكرية.....

وفي ظل حكم الرئيس محمد ولد عبد العزيز عرفت الدبلوماسية الموريتانية وعلاقات البلاد الدولية تطورا كبيرا ونجاحات فاقت كل التوقعات حيث ترأست موريتانيا الاتحاد الإفريقي والجامعة العربية للمرة الأولى في تاريخها ، كما ساهمت في إنشاء وقيادة مجموعة دول الساحل الخمس ، والعديد من المنظمات الدولية والإقليمية ، وهي تستعد الآن لترؤس القمة الإفريقية واحتضانها بالعاصمة نواكشوط .

كل هذا يجعل من معارضة البيانات الفاشلة ومحاولتها المتكررة للإلهاء الشعب بما تقدمه محل تندر كافة أفراد الشعب التي رأت إنجازات ملموسة وقائدا بطموح أمة يسعى إلى البناء والنماء رغم كيد الكائدين وتثبيط المثبطين ..

الأمير ولد صيبوط