ولد اسويدات .. الرسائل القوية / محمد ولد علي

ثلاثاء, 07/03/2018 - 23:23

متى يفهم البعض المعاني ويستوعب الدروس؟
الجواب طبعا لن يبقى معلقا والأسئلة لن تمكث حائرة  حين نقف على تفاصيل مشهد السياسة وشواهد احداث الساحة عندها تتكشف الرسائل القوية وغير المشفرة التى بعثها الأمين العام لوزارة الداخلية واللامركزية فى أوج النزال السياسي الذى عرفه ميدان مقاطعة الاك فى سباق الظفر بمناصب هيئات  حزب الاتحاد من اجل الجمهورية.
لقد شكلت التحالفات  السياسيةالاخيرة فى مقاطعة الاك فى جوانب منها نمطا غريبا حير العارفين بما يجب ان يكون! وعجز البعض عن فهم أو تفهم محتوى الكفتين، ومع سخونة الصراع ظلت الرسائل هادئة هدوء  صاحبها الذى لم يأبه " بالحلف"والحنث الى ان حصحص الحق وفكت أغلفة الرسائل وعندها كانت الصدمة حين تاهت الحسابات ،فما العمل اذا ؟حين يحصد حلف ولد اسويدات عضو اللجنة العليا النقاط كاملة فى ظرف أهمية النقاط (كاس العالم)
-قسم مقاطعة الاك
-قسم النساء
-قسم الشباب ...وحصادا اوفر حين يتعلق الامر بالنجاح فى قيادة الجلف فى ظل تفاهم  تام منح المناصب دون" قرعة".
نعم وصلت الرسائل قوية،لكن المشكل فى ضعف المتصفح.