الفائزون في جائزة "شنقيط" يحصلون على 5 ملايين أوقية لكل فرع من فروع الجائزة (أسماء)

جمعة, 12/23/2016 - 09:17

أشرف الوزير الأول  يحيى ولد حدمين صباح اليوم الجمعة بقصر المؤتمرات في نواكشوط على حفل توزيع جوائز شنقيط للعام 2016.

ومنحت جائزة شنقيط للدراسات الاسلامية لهذا العام بالتناصف للسيدين أمين ولد الشواف ومحمد سالم ولد المولود عن كتابيهما على التوالي: الوسطية في الاسلام سمة العلاقة بين الرعية والحكام (باللغة العربية) ونظرية في التربية غير المصنفة: حالة التعليم الاسلامي المحظري في موريتانيا (باللغة الفرنسية).

كمامنحت جائزة شنقيط للعلوم والتقنيات بالتناصف للسيدين محمد عبد الرحمن السنهوري ومحمد عبد الله الغزالي.

وفاز بجائزة شنقيط للآداب والفنون للسيد أحمد ولد المصطفى عن كتابه: تاريخ اكتشاف وغزو غينيا لمؤلفه: غوميس ايانيس دي آزورارا.

وتهدف جائزة شنقيط التي تم منحها لاول مرة في العام 2001 في عهد الرئيس الأسبق معاوية ولد الطايع، والمكونة من شهادة تقديرية ومنحة مالية قدرها خمسة ملايين لكل فرع من فروع الجائزة، إلى مكافأة اللباحثين الذين ساهموا في تعميق البحث في حقول الدراسات الاسلامية والعلمية والادبية والنهوض بها.