أقلام

قائد "برخان" وانتحارية تمكبتو..!؟/ الإعلامي والباحث محمد محمود أبو المعالي

اثنين, 04/23/2018 - 12:57

أثناء قراءتي لتصريحات منسوبة لقائد قوات برخان الفرنسية في الساحل، الجنرال "برينو غيبير" لفتت انتباهي معلومة ذكرها في سياق حديثه عن الهجوم الذي استهدف معسكرات "برخان" والقوات الدولية في مالي (المينيسما) الأسبوع الماضي، داخل مطار تمبكتو بشمال مالي، حيث حاول إعطاء تصور عن طبيعة التطور الحاصل في وسائل وأساليب "جماعة نصرة الإسلام والسملين"، فكان من ضمن ما

صيانة لهيبة مؤسستنا العسكرية/ بقلم عبد الفتاح ولد اعبيدن

اثنين, 04/23/2018 - 12:54

لاحظت أمس فى الاعلام الألكتروني نشر خبر انضمامات واسعة لحلف الفريق محمد ولد مكت ،على مستوى لبراكنة عموما و ألاك على وجه الخصوص . فى إطار التشكيلات الهيكلية للحزب الحاكم .المنتهية حملة الانتساب له للتو .

لن تفخخوا الوحدات، ولن تفجروا الأبواب؟ / محمد الشيخ سيدي محمد

أحد, 04/22/2018 - 13:41

إن موريتانيا دولة بالغة الأهمية، فهي اليوم للأمن الإقليمي مثال في دحر الإرهاب  والسلم مع الجوارين العربي والإفريقي،وهي في مشهد التجربة الديمقراطية شكلت واحدا من أمثلة الحراك المدني الذي تمت إدارته بحنكة، نزعت ألغامه وفككت  محاولات   الانحراف بمساراته.،وجنبت شعبا متنوع الأعراق والأفكار فوضى الرحيل، وعنف  الغوغاء.

ولد بلعمش يتهم بعض أحزاب المنتدى بالخيانة .. و تواصل بالتمصلح والجبن

أحد, 04/22/2018 - 13:21

المؤامرة الدنيئة التي كانت تحيكها بعض أحزاب المنتدى تحت الطاولة مع عصابة ولد عبد العزيز، قضية بلا اسم ، حتى الخيانة تعفها و تستنكرها. كان الكثيرون يعتبرون كلامي عن تواصل عداء غير مبرر و حقدا دفينا فاضت به كأس نفس مريضة لكنني كنت واثقا أن الأيام لا بد أن تثبت صحته : يبدو الآن أن مكنسة التاريخ تضع معالم خارطة طريقها لأول مرة في أماكنها الصحيحة.

نقطة نظام.. لمعاضة النظام/ أحمد أبو المعالي

جمعة, 04/20/2018 - 22:25

ليست الأزمة في الحوار السري..أو الحوار العلني ..فتلك أساليب معروفة ومألوفة في التعاطي السياسي..ولا شية فيها

"حوار سري" في ظل تقهقر قطاعات الدولة الحيوية .. (رأي)

أربعاء, 04/18/2018 - 09:19

حوار وراء الكواليس محاط بالسرية لحل مشاكل وطنية كبرى : إن حقيقية ما يجري في الساحة السياسية بصفة عامة لا يحمل من الوطنية وحب الوطن والتفاني في أنتشال موريتانيا الحبيبة من الوضعية المزرية ، سواء من طرف المعارضة أو من جهة الموالاة ، مثقال ذرة من الصدق مع الذات نظرا لتدني الوضع الحالي وعلى جميع الاصعدة حيث يعاني وطننا الحبيب من تفشي الفقر والفاقة ، والم

الهداية سعادة و نعمة ..والإلحاد جهالة ونغمة‼

ثلاثاء, 04/17/2018 - 07:10

 حين يولد الواحد منا يجد في بيئته الثقافية فُيوضَا من المقولات الشعبية والأعراف والتقاليد، كما يجد نظامًا رمزيًا كاملًا، وانتماء دينيا وعرفيا ولغويا، ويجد إلى جانب كل ذلك أسلوبا مميزا للعيش والتفاهم، وإدارة الأزمات، وخبرات وعلوما متناقلة.. وذلك كله منحدر من الماضي البعيد والقريب.

لماذا السرية .. وما هو الهدف؟

اثنين, 04/16/2018 - 08:27

غريب  أن تعلن أطراف حزبية" مفاوضات سرية " في مناخ ديمقراطي يتباهى الجميع بشفافيته، وأثمرت حواراته السياسية العلنية2011و2016 وثائق، ترجمت في قوانين صادق عليها المشرعون،  ومررتها الحكومات، في جلسات علنية وغير سرية.

أَنْوَاعُ"الغُلُوِ السِيًاسِيِ" بِمُورِيتَانْيَا !!

سبت, 04/14/2018 - 18:33

لا يُخطئ المراقب الفطن ملاحظةَ شيئ من تصاعد مستويات الحدة و الراديكالية و التطرف في الخطاب الإعلامي لبعض منتسبي الأحزاب السياسية التقليدية و "المستجِدة" والحركات الحقوقية التليدة و "الطارفة" بالبلد إلي درجة جاز معها أن تصنف تلك الخطابات ضمن دائرة "الغلو السياسي" الذي يمكن تعريفه اصطلاحا بأنه "مجاوزة السقف الأعلي المقبول قانونا و عرفا في حدة الاستقطاب

على وقع الانتساب للحزب الحاكم: "السلطة في يد ثلة قليلة .. وتدور المنافع في قنوات ضيقة"

سبت, 04/14/2018 - 10:29

من حق أي حزب أن يُنظم حملة انتساب، في الوقت الذي يشاء، لكن حملة الحزب الحاكم رافقها ضغط واسع من قِبل بعض الأُطر والوجهاء التقليديين، لدفع آلاف الناس للانتساب لحزب الإتحاد من أجل الجمهورية، وصاحب ذلك احتجاز آلاف بطاقات التعريف على عموم التراب الوطني، مما دفع الكثيرين للانتساب لهذا الحزب، رغم عدم اهتمامهم السياسي أًصلاً.

الصفحات