قرار جديد للبنك المركزي بشأن الأوقية القديمة وصف ب "المرتبك"

جمعة, 11/09/2018 - 00:57

قرر البنك المركزي الموريتاني تمديد فترة تداول القطع النقدية القديمة من فيئة (1 أوقية، 5 و10 أواق، 20 و50 أوقية قديمة) إلى غاية 31 دجمبر 2019.
وقبل أسابيع قليلة من انتهاء الفترة الزمنية للعملية، والمقررة أصلا يوم 31 دجمبر 2018، توجه العديد من الفاعلين الاقتصاديين المنضوين في الاتحاد العام لأرباب العمل الموريتانيين، بطلب إلى البنك المركزي، داعين إياه لتمديد فترة التبادل بالقطع النقدية القديمة، بحجة صعوبة جمع ونقلها بكميات كبيرة لاستبدالها في هذا الظرف الوجيز، ومعتبرين أن رقم أعمالهم يتم احتسابه على أساس البيع بالتجزئة، والتي تدخل القطع النقدية فيها بشكل أساسي. الشيء الذي ولّد لديهم مخاوف من إحداث خلل في أنشطتهم الشديدة الصلة بالمستهلك، إذا ما تم وقف تداول القطع النقدية القديمة، كما هو مقرر، في 30 نوفمبر 2018.
ووصفت قرارات البنك المركزي الأخيرة ب "المرتبكة"، والمرتجلة، حيث يعتقد البعض بأن تغيير الأولية أضر بالاقتصاد الوطني،  وانهك كاهل المواطنين.